الرجل والفشل الجنسي .. الفشل الجنسي.. النفسي

الرجل والفشل الجنسي

الفشل الجنسي.. النفسي

  • دائرة مفرغة يقع فيها كثير من الأزواج الشباب:

يغيب عن بال كثير من الأزواج أهمية العامل النفسي في نجاح المعاشرة الجنسية.

فثمة أشياء كثيرة قد يتعرض لها الزوج تترك أثار نفسية سيئة تؤدي به إلى العجز الجنسي أو الارتخاء الجنسي بمعنى فقدان القدرة على انتصاب العضو أو ضعف ذلك.

ذلك مثل : متاعب العمل وانشغال الذهن، وقوع أحداث مؤسفة كوفاة عزيز، أو وجود خلافات زوجية أو الأهم من ذلك إحساس الزوج بالكره لزوجته.

  • ماذا يجري في ليلة الزفاف؟

ويتجلى دور العامل النفسي بوضوح في حدوث الارتخاء الجنسي ليلة الزفاف أو ربما في الشهور الأولى من الزواج فنجد أن معظم الازواج يتعرضون للقذف المبكر بسبب توترهم وحداثة التجربة. إلا أن البعض منهم يفشل في مهمته وقد يستمر به الفشل الجنسي وحالة الارتخاء لأيام وربما شهور، رغم عدم وجود أي سبب عضوي يمنع الانتصاب. لكننا نجد أن إحساس الزوج بصعوبة مهمته في هذه الليلة التي تحتم عليه إثبات رجولته أو فحولته هي في الحقيقة الدافع وراء الارتخاء علاوة على خوف وتألم الزوجة. ونجد أن الإصرار من طرف الزوج على إعادة الكرة مرة أخرى لا يزيد الأمر إلا سوءا.

والمؤسف في كثير من هذه الأحوال أن الزوج يهمل دائما أهمية مثل هذه الآثار النفسية ونجده يفكر مباشرة في وجود سبب عضوي يمنعه من أداء مهامه الزوجية، فيختار بين الأطباء وربما يلجأ للدجالين والمشعوذين أو تدليك البروستاتا أو المنشطات الجنسية وقد يذهب به فكره إلى ممارسة العادة السرية في الماضي تركت أثرا سيئا على نشاطه الجنسي، فيدخل بذلك في دائرة مفرغة لن يخلصه منها سوى استعادة الثقة بالنفس وعدم السعي وراء الجماع حتى تمر الأزمة، أو يتخلص مما يعكر صفوه وقد لا يشعر به في نفس الوقت. ولا يصح أبدا أن ينسى الزوج أهمية استشارة الطبيب النفسي، وكأنه يتمنى أن يكون به سبب عضوي حتى يرتاح باله أو في الحقيقة يتهرب به من فشله الجنسي ومواجهة الأمر بصورة موضوعية.

  • أسباب عضوية لفشل الجنسي:

هذا لا ينكر أن هناك أسبابا عضوية للعجز الجنسي أهمها مرض السكر.. وتشمل كذلك:

  • الإجهاد الشديد أو الضعف العام سواء التغذية أو لوجود مرض يؤثر على الصحة العامة مثل مرض السكر أو الدرن الرئوي أو مرض القلب.
  • وجود اضطراب بهرمونات الغدد
  • التهاب الأطراف العصبية أو إصابة الحبل الشوكي.
  • بعض الأدوية: مثل المهدئات وبعض أدوية ضغط الدم المرتفع.
  • إدمان الخمور والمخدرات والإفراط في التدخين.
  • الشيخوخة: بعد سن 75 عاما يصاب حوالي 50% من المسنين بالارتخاء الجنسي.
  • التهاب البروستاتا:

هل يؤدي التهاب البروستاتا إلى الضعف الجنسي

من النادر أن يؤدي إلتهاب البروستاتا للضعف الجنسي، لكن أحيانا يكون الالتهاب مصحوبا بألم أثناء مرور السائل المنوي أو ألم الخصية مما يجعل المريض يتجنب المعاشرة الجنسية حتى يتجنب حدوث الألم.

شاهد أيضاً

مزاولة العمل لـ الحامل .. هل تستمر ام تتوقف؟

مزاولة العمل  أنا حامل في الشهر الرابع هل أتوقف عن العمل؟ غير مطلوب من الحامل …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!