أسباب تأخر فض غشاء البكارة في الليلة الأولى من الزفاف

أسباب تأخر فض غشاء البكارة في الليلة الأولى من الزفاف

 

معظم النساء يعشن حالة من الخوف والترقب قبل الزواج خشية أن يفض غشاء البكارة لديهن لسبب أو لآخر، وتظن الكثيرات منهن أنهن في الليلة الأولى سيكتشف الزوج عدم وجود غشاء بكارة، وهو ما يرتبط في ذاكرتهن بحوادث قتل من أجل الشرف والعرض، لكن سرعان ما يتبدد هذا الخوف والقلق بنزول الدم في تلك الليلة الموعودة، بعده تطمئن المرأة وتتأكد من أنها عاشت فترة كبيرة من عمرها في خوف شديد.

لكن هناك حقيقة مؤكدة بأن 30%  من الفتيات العذراوات لا ينزل منهن دم أثناء اللقاء الأول مع الزوج وذلك لعدة أسباب:

  • كون فتحة الغشاء دائرية وأكثر اتساعا من الفتحة العادية، فبالتالي يتم الجماع عبر تلك الفتحة الواسعة دون أن يتمزق الغشاء وبالتالي لا ينزل الدم.
  • أن يكون غشاء البكارة من النوع المطاطي الذي يسمح بالجماع دون أن يتمزق، وعادة لا يتمزق هذا النوع إلا مع الولادة الأولى.
  • أن يكون الغشاء من النوع السميك، والذي لا يفض بسهولة.
  • أن يكون هناك قصور خلقي وهذا النوع نادر جدا حيث لا يوجد غشاء بكارة أصلا.
  • أن يكون الغشاء قد تهتك بالفعل نتيجة لبعض الممارسات الخاطئة للفتاة وغالبا لا تكون نتيجة ممارسات جنسية، فمن الممكن أن تكون الفتاة قد أرادت أن تتأكد من وجود الغشاء وأصابته ببعض التهتكات، أو سقوطها على جسم حاد أو مدبب، أو استعمالها الدش المهبلي دون استشارة طبيب، وغيرها من الأشياء التي ربما أحدثت ضررا للفتاة دون أن تدري.

شاهد أيضاً

ما يكرهه الرجل في المرأة

ما يكرهه الرجل في المرأة النكد والإسراف وكثرة الشكوى والتذمر والضعف صفات يكرهها الرجل في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!