الأسباب الكامنة وراء ضعف الانتصاب

الأسباب الكامنة وراء ضعف الانتصابsleepless

** أسباب موجودة في جسمك .. أو أسباب موجـود في عقلك !
هناك ثلاثة أشكال من مشكلات الانتصاب [Erectile Dysfunction= ED] وهى ضعف الانتصاب ، أو عدم استمرار الانتصاب لفترة كافية تسمح بالاتصال الجنسي، أو عدم حدوث انتصاب .
وهناك نوعـيتان من الأسباب وراء حدوث هذه المشكلات وهما : أسباب عضوية (physical) أي : أسباب موجودة بالجسم .. وأسباب نفسية أو شعوريـِة (emo- tional) أي : أسباب موجودة بالعقل أو النفس .
وفى بعض الأحيان تتشابك الأسباب العضوية مع الأسباب النفسية مما يزيد من صعوبة التغلب على مشكلة ضعف الانتصاب .. فعلى سبيل المثال ، قد تتسبب المعاناة من وجود ضعف بالانتصاب بسبب مرض السكـر (سبب عضوي) إلىِ تأثيرات شديدة بالحالة النفسية كالشعور بالكآبة أو الإحباط (سبب نفسي) مما يزيد من مشكلة ضعف الانتصاب ويـوجد مزيدا من الصعوبة في التغلب عليها .
وتشتمل الأسباب العضويـِة بصفة عامة على أي مرض أو مشكلة صحية يمكن أن تؤثر على كفاءة الأعصاب ، أو الأوعية الدموية ، أو العضلات الملساء )وذلك في ضوء كيفية حدوث الانتصاب( .. ولـكن أكثر هذه الأسباب شيوعا على الإطلاق هي الأسباب المرتبطة بالأوعية الدموية [vascular]والتي تعنى وجود نقص في تغذية القضيب بالدم لوجود ضيق أو انسداد بالشرايين المغذية له ، وهذه المشكلة تحدث غالبا بسبب الإصابة بتصلب الشرايين ووجـِود ترسيبات دهنية على جدران الشرايين الداخلية مما يقلل من كمية الدم المارة بها .
أما الأسباب النفسية فتشتمل على كل الحالات النفسية التي تؤدى إلى شكر أو انحطاط المزاج ، ويـعتبر الاكتئاب في مقدمة الأسباب النفسية المؤثرة على حدوث الانتصاب .
قد يكونِ سبب ضعف الانتصاب عضويا أو نفسيا مثل وجـِود ترسيبات دهنية على جدران الشرايين ، أو ضعف كفاءة الأعصاب في توصيل الذبذبات ، أو وجـِود تدهور بالعضلات الملساء بالقضيب، أو وجود انحطاط بالحالة المزاجية كالإصابة بالاكتئاب .

** قاتمة الأسباب العضويةَ لضعف الانتصاب !
أمراض ومتاعب صحية !
– مرض السكر .. غير المنضبط . – مرض القلب ( قصور الشريان التاجي)
– تصلب الشرايين . . – ارتـِفاع ضغط الدم .
– ارتفاع مستوى الدهون (الكوليستيرول) .
– زيادة أو نقص نشاط الغدة الدرقية .
– ضعف نشاط الغدد التناسلية. (hypogonadism)
– مرض التصلب المتعدد . (Multiple sclerosis= Ms)
– مرض باركنسون (الشلل الرعـاش) .
– اضطرابات النسيج الإسفنجي بالقضيب .
– مرض بيروني (تقوس مؤلم بالقضيب)
– مرض الأنيميا المنجلية. (sickle cell disease)

جراحات وإصابات :
– جراحات البروستاتا )استئصال البروستاتا( .
– جراحات القولون )المؤثرة على الأوعية الدمويـِة أو الأعصاب المغذية للحوض(.
– جراحات الأوعية الدمويـِة )المؤثرة على الأوعية الدموية المغذية للحوض( .
– إصابات الحوض أو العمود الفقري .
الإدمان :
– التدخين
– الخمور
– المخدرات

.
** عقاقير مختلفة :
وهذه تشتمل على بعض الأنواع من المجموعات الأساسية التالية :
– عقاقير علاج ضغط الدم المرتفع .
– عقاقير علاج الذبحة الصدرية ( قصور الشريان التاجي) .
– مضادات القلق .
– مضادات الاكتئاب .
– مضادات القرحة واِلقولون العصبي .

** الأسباب النفسية لضعف الانتصاب :
ظل من المعتقد لفترة طويـِلة أن أغلب مسببات ضعف الانتصاب( (ED ترجع لوجود اضطرابات نفسية ولـِيس لوجود مشكلات عضويـِة . فكان كثير من الرجال
ممن يعانونِ من ضعف الانتصاب يواجهون من أطبائهم بمثل هذه العبارة: «أنت سليم تماما .. فالمشكلة تكمن في عقلك« .
ولكن في الحقيقة أن هذا المفهوم قد تغير خلال السنوات القليلة السابقة حيث اتضح أن كثيرا من هذه الحالات التي كانت تتهم فيها العوامل النفسية كمسببات لضعف الانتصاب يوجد بها أسباب عضويـِة كفيلة بتسبيب هذه المشكلة ، وتـعتبر الأسباب المتعلقة بالشرايين (vascular) على رأس هذه الأسباب العضوية والتي تؤدي إلى حدوث نقص في تدفق الدم للحوض والقضيب كما يحدث بسبب
وجود تصلب بالشرايين وخاصة مع ارتفاع مستوى الدهون (الكـوليستيرولِ) ووجـِود عادة التدخين .
وتبعاّ لذلك انخفضت أهمية المسببات النفسية لضعف الانتصاب وأصبحت مسئولة عن نسبة بسيطة من الحالات تتراوح ما بين ١٠ – ٢٠ ٪ ومن أبرز هذه المسببات النفسية ، ما يلي :
– الإصابة بالاكتئاب (أهم المسببات النفسية) .
– مرض القلق العصبي . (Anxiety)
– الأمراض العقلية مثل الفصام (شيزوفـرانيا) .
هذا بالإضافة إلى التأثير الواضـِح للعقاقير المستخدمة في علاج الاضطرابات النفسية على الناحية الجنسية حيث يؤدي أغلبها إلى حدوث ضعف بالانتصاب كأحد الأضرار الجانبية .
لكننا في الوقت نفسه لا نستطيع أن نقلل من أهمية العوامل النفسية المختلفة في التأثير على الوظيفة الجنسية ، والتي تعتبر شيئا متلازما في أغلب حالات ضعف الانتصاب وإن لم تكن سببا مباشرا لها .
فالتأثيرات النفسية السلبية التي يتعرض لها الرجال من وقـت لآخر يمكن أن تؤدي إلى ضعف بالانتصاب سواء بشكل مؤقت أو متكـرر .
ومن أمثلة هذه المؤثرات النفسية ما يلي :
– الإحساس بالخوف أو القلق(Anxiety) أثناء الممارسة الجنسية . وذلك مثلما يحدث بين الأزواج الجدد في ليلة الزفاف بسبب حداثة التجربة والإحساس بثقل المهمة المفروضـة على الزوج لفض غشاء البكارة .
– التعرض لضغوط نفسية ( Stress) مرتبطة بأحوال المعيشة أو العمل .
– الخلافات الزوجية وعدم التوافق( marital problem) وغير ذلك .. فمثل هذه المؤثرات النفسية يمكن أن تصيب الرجل بضعف الانتصاب وعدم القدرة على الاتصال الجنسي .. لكننا في الوقت نفسه لا نعتبرها أسبابا حقيقيةمباشرة للمعاناة من ضعف الانتصاب المزمن . (ED) كان هذا عرض سريع لمسببات ضعف الانتصاب العضوية والنفسية .. وفى الجزء التالي سنتناول بمزيد من التوضيح أهم هذه المسببات ، وكيفية تأثيرها على الصحةالجنسية .

شاهد أيضاً

ادمان المخدرات والجنس

الإدمان والجنس الخمور: يعتقد كثير من الناس أن احتساء الخمور – والعياذ بالله – منشط جنسي …

4 تعليقات

  1. انا امراة متزوجةيعاني زوجي من مشكلة انتصاب العضو في حالة جماع الدبر لكن بامكانه الانتصاب في الحالات الاخرى افيدوني عن الاسباب والحلول ارجوكم

    • اخت اسماء ، وفقنا الله واياك لما يحب و يرضى ،بخصوص جماع الدبر

      الأول: أن يكون الجماع من جهة الدبر، ولكن الإيلاج يكون في القبل ( الفرج) وهذا ‏جائز.‏
      الثاني: أن يكون الجماع في الدبر نفسه، محل الأذى وهذا محرم تحريماً غليظاً، وفاعله ‏مرتكب كبيرة من كبائر الذنوب، ولا يجوز للزوجة أن تطاوع الزوج في ذلك، إذ “لا ‏طاعة لمخلوق في معصية الخالق”

      وراجعي الرابط التالي: إتيان النساء في أدبارهن محرم عند الأئمة الأربعة

      اما بخصوص ضعف الانتصاب فهو لعدة اسباب و ننصح بتوجيه السؤال للمختصين هنا استشارات- اسلام ويب

      • منذ سنوات طويلة استيقظ من النوم فى الصباح ولا ييوجد انتصاب نهائى كما اننى اشعر اننى مصاب بضعف الانتصاب

  2. محمود خالد محمد

    جامعت زوجتي علي مدار عشرين سنه ولمنع الحمل كان يتم القذف خارج الرحم الان في أول الخمسينيات اجد صعوبه في الانتصاب هل من علاجمحم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!