الأعضاء التناسلية الخارجية للمرأة

يمثل الفرج الأعضاء التناسلية الخارجية لدى المرأة . وهو يحتل القسم الأكبر من العجان ، ويقع أمام فتحة الشرج التي تقع بدورها في مؤخرة العجان ويفصلها عن الفرج مساحة جلدية كبيرة نوعا ما.  دهليز الفرج

الدهليز هو عبارة عن منطقة مقعرة ، تمتد من الأمام إلى الخلف ، ويحيط بها عن اليمين وعن الشمال طيتان هما المشفر الكبير والمشفر الصغير . على مستوى الدهليز من الجهة المقابلة تقع فتحة البول . وهي محاطة بعضلة صارة ، تنقبض إراديا وبقوة وتسمح بعملية التبول .

إن وجود فتحة البول وسط الأعضاء التناسلية الخارجية لهو دليل قاطع على تقارب الأصل الأجني للجهازين التناسلى والبولي ،خلف فتحة البول تقع فتحة البكارة . عند الولادة ، تكون هذه الفتحة مغلقة جزئياً بواسطة غشاء البكارة . وهذا الغشاء ينفرد به الجنس البشري دون سائر المخلوقات .

البكارة

هى غشاء سميك إلى حد ما ، ولين إلى حد ما ، يشكل حجابا حاجزا ما بين الفرج والمهبل ، وتتوسطه فتحة صغيرة . يختلف اتساع هذه الفتحة وشكلها اختلافا كبيرا من امرأة إلى أخرى . وقد تكون أحياناً منقسمة إلى فتحتين يفصل بينهما غشاء ، من الممكن إزالته ( جراحياً ) لتجنب الألم عند الجماع الأول . إن فتحة البكارة تسمح بخروج دم الحيض قبل الزواج وقبل إزالة البكارة . وهذه الفتحة موجودة لدى جميع النساء تقريبا منذ الولادة . فى حالات نادرة، يمكن ألا يكون غشاء البكارة مزوداً بهذه الفتحة، الأمر الذي يمكن معالجته بإجراء جراحى بسيط جدا . أثناء الجماع الأول ، تتسع فتحة البكارة وتتعرض لبعض التمزق والنزف .

أما أثناء الولادة الأولى فيبلغ التمزق مدى بعيداً ، ويصل إلى حدود المهبل ، ما يصيب فتحته ببعض الجروح والتورم . إن فتحة البكارة هي النافذة التي يطل المهبل بواسطتها على الخارج .

المشفران الصغيران

يقع المشفران الصغيران عند جانبي الدهليز مباشرة . وهما عبارة عن طيتين مخاطيتين ورديتين ، وأحياناً سمراوين داكنتين ، يختلف حجمهما من امرأة إلى أخرى ، وتبعاً للحياة الجنسية . يلعب المشفران الصغيران دوراً مهماً أثناء العلاقة الجنسية، فيكبر حجمهما ويزيدان بذلك من طول المهبل . كما يميل لونهما إلى البنفسجى. يضمحل المشفران الصغيران من الخلف ، ويجتمعان من الأمام فيحيطان البظر بقلنسوة مخاطية .

البظر

عضو صغير ، له خاصية الانتصاب ، وهو ضروري في آلية الحصول على المتعة أثناء العلاقة الجنسية . يتألفى من قسم داخلي ، هو جسم البظر ، وقسم خارجي هو الحشفة المغطاة بقلنسوة . والبظر نفسه مغطى بالمشفرين الصغيرين يبلغ طوله الإجمالي حوالى20ملم ، وعرضه حوالى6-7ملم .

الختان

تقليد تمارسه بعض الشعوب ، لا سيما الأفريقية منها . وهو كناية عن استئصال البظر . أثناء عملية الختان يتم أحياناً استئصال المشفرين الصغيرين وقد يقطع قسم من المشفرين الكبيرين . إن هذه العملية الجراحية التي يجريها عادة أشخاص غير مؤهلين (غير أطباء) هي عملية خطرة يصاحبها نزف شديد يؤدي في بعض الحالات إلى موت الفتيات المختونات ، كما يؤدي إلى التهاب يصل إلى الدم . والغاية من الختان هي إلغاء المتعة الجنسية لدى المرأة . وهو يجعل العلاقة الجنسية مؤلمة في معظم الأحيان ، وقد يسبب صعوبات أثناء الولادة . والبظر كثير الأطراف العصبية، لذلك هو شديد الحساسية ، وتؤدي إثارته إلى انتصابه وزيادة حجمه، مع صعوده قليلا نحو العانة . ينجم انتفاخ البظر عن اندفاع الدم إليه وبقاء هذا الدم في تجاويفه الداخلية . أما صعوده نحو العانة فينجم عن انقباض العضلات التى تربط هذه التجاويف بالعانة وبتشعبات الورك العانة .

المشفران الكبيران

يقع المشفران الكبيران خارج المشفرين الصغيرين. وهما طيتان تمتدان طولياً من الأمام إلى الخلف، فتغطيان المشفرين الصغيرين ودهليز الفرج أثناء الراحة ولدى المرأة التي لم تنجب بعد. بعد الولادة الأولى، ولا سيما أثناء العلاقة الجنسية، يتباعد المشفران الكبيران قليلاً، فيظهر المشفران الصغيران.

الأعضاء التناسلية والمتعة الجنسية

الأعضاء التناسلية للمرأة كثيرة الأطراف العصبية ، فهي لذلك شديدة الحساسية ، وإثارتها تجعلها تشعر برغبة جنسية . الأماكن الأكثر حساسية جنسية هي جميع أجزاء الفرج ، ولا سيما البظر والمشفران الصغيران وجبل فينوس Venus de mont  . هناك أجزاء أخرى في جسم المرأة ، خارج الأعضاء التناسلية ، تثير لديها الشهوة الجنسية من قبل : باطن الفخذين ، والإليتين ، وما حول الحلمتين … وهناك مناطق أخرى قد تكون شديدة الإثارة لدى البعض ، وغير مثيرة لدى الأخريات . وهذه المناطق يمكن اكتشافها من قبل الزوجين أثناء العلاقة الجنسية. نستنتج من ذلك أن مناطق الإثارة لدى المرأة منتشرة في جميع أنحاء جسدها.

– يلتقى المشفران الكبيران من الأمام عند جبل فينوس Venus de mont وهو منطقة محشوة بقليل من النسيج الدهني ، تقع في مقدمة العانة . أما التقاؤهما من الخلف فيشكل طية عرضية تقع أمام الشرج وتسمى الشوكة La Fourchette  (أو ذات الأصابع) .

تكتسى للمشفرين الكبيرين بغشاء مخاطي وردي اللون الجهة الداخلية . أما الجهة الخارجية، وكذلك جبل فينوس ، فسكتسان بشعر العانة الذي يبلغ أحياناً الطيات الموجودة بين العجان والفخذين ، والذي ينتهي من الخلف قريبا فتحة الشرج .

هناك غدتان خلف الفرج ، يمكن ملاحظتهما تحت المشفرين الكبيرين ، هما غدتا بارتولان Bartholin de glandes .  تقع إحداهما إلى اليمين والأخرى إلى اليسار ، ولكل منهما فتحة عند حد فتحة البكارة والمشفرين الصغيرين . تفرز هاتان الغدتان، عند الجماع ، بضع قطرات من سائل مصلي سميك ، ويمكن أن تشكلا بيئة مناسبة لحدوث التهاب يدعى التهاب غدتي بارتولان bartholinite  وهو غالباً ما يكون متكيّساً .

شاهد أيضاً

اضطرابات الدورة الشهرية

إن آلية الدورة الشهرية شديدة التعقيد والهشاشة، لذلك تتعرض الاضطرابات كثيرة، أهمها انقطاع الحيض هذه …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!