الانحرافات الجنسية: زوجي له طلبات جنسية شاذة

الانحرافات الجنسية

زوجي له طلبات جنسية شاذة

  • هذه الزوجة المعذبة..

أثار في ذهني الحديث عن موضوع الانحرافات الجنسية شكوى سمعتها من سيدة في أول عام لها من الزواج، تتضمن حدوث المعاشرة الجنسية بطريقة شاذة، حيث اعتاد زوجها على الجماع معها من الخلف (الشرج) بينما أصبح الوضع الطبيعي للجماع لا يجلب له نفس القدر من المتعة!!.. مما أضر بالزوجة من ناحيتين، الأولى هو عدم حدوث الحمل والثانية هو عدم استمتاعها بالاتصال الجنسي كحق لها.. بل تألمها من دلك الاتصال الشاذ.. وتسال الزوجة في نهاية حديثها عما إذا كان هذا السلوك نوعا من الشذوذ، وهل له اضرار يمكن أن تلحق بها؟!

  • ما هو الطبيعي وما هو الانحراف؟

يطلب عادة على حدوث المعاشرة الجنسية بين الزوجين على غير طريقتها المعهودة انحرافا أو شذوذا.. ذلك من حيث طريقة بعث الرغبة الجنسية أو الطريقة التي يثار بها الزوج أو الزوجة، ومن حيث كيفية الاتصال الجنسي نفسه.

فالطبيعي هو أن تثار الرغبة بالحواس المختلفة والمس والسمع، وأن يكون الاتصال يلاج عض الزوج إلى مهبل الزوجة، فتزداد الإثارة وتتفاقم اللذة حتى يصل كل منهما إلى الذروة، فيحدث القذف، ويشبع كل طرف.

والانحراف الجنسي هو أن تنحرف المعاشرة الجنسية عن هذا المضمون سواء من حيث بواعث الرغبة أو طريقة الاتصال.. ولذلك

 

صور كثيرة، موجودة بيد الرجال بصفة عامة أكثر من النساء ، فنادرا ما تستمع المرأة بالمعاشرة الجنسية على غير مسارها الطبيعي.

من هذه الانحرافات:

تابع المقالة التالية: جماع المرأة من الخلف (الدبر).

شاهد أيضاً

مزاولة العمل لـ الحامل .. هل تستمر ام تتوقف؟

مزاولة العمل  أنا حامل في الشهر الرابع هل أتوقف عن العمل؟ غير مطلوب من الحامل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!