التلطف بالزوجة عند الدخول بها !

التلطف بالزوجة عند الدخول بها !

  • 6555ولأن القلق يسود هذه الليلة في أغلب الأحوال ، فعلى الزوجِ تقع مسؤولِة تهيئة الزوجة نفسياً لما سيُفعل بها عماّ قليل ، وفي حديث اسماء بنت يزيد من السكن قالت : قينت(ا) عائشة لرسول اللًه صلى الله عليه وسلم ثم جئت فدعوته لجلوتها(2) ، فجاء فجلس إلى جنبها، فاتې بعس (٣) لبن، فشرب ، ثم ناولها النبي فخفضت رأسها واستحيت.
  • قالت أسماء : فانتهرتها، وقلت لها : خذُِي من يد النبې صلى الله عليه وسلم . فاَخذت، فشربت شيئاَ ، فقال لها النبي : ( أعطي تربك(٤) ). قالت : أسماء
    فقالت : يا رسول اللهّ ! بل خذه فاشرب منه، ثم ناولنيه من يده قالت : فجلست ثم وضعته على ركبتي، ثم طفًت أديره واتبعه بشفتي لأصيب منه شرب النبي صلى الله عليه وسلم ، ثم قال لنسوة عندي : ا(ناوليهن)ا
    فقلن: لا نشتهيه.
  • فقال صلى الله عليه وسلم : ((لا تجمعن جوعًا وكذباً ))(5)
    فلقد تلطف صلى الله عليه وسلم بعائشة، وسمح لأسماء والنسوة بالدخول معها، وكذا يتلطف الرجل بامرأته، ولعله يجد في دخول أمها وجلوسها معها بعض الوقت لتهيئ ابنتها للجماِع، وتًهدى من روعها، ويشرب الزوجان من كوب واحد فيه لبن او بعض العصير، أو ياكلان من طبق واحدٍ بعيدًا عن المشروبات التي تهدأ ثورة الجنس ، ومن السنة اًن يشرب أو يأكل الزوِج من مكان زوجته، والزوجة من مكان زوجها

خلع الملابس :

  • وعلى الزوِج أن يبدأ بخلع ملابسها رويدًا رويدًا، وبيد حانية، وبنظرات ملتهة تبر عن وصول الحب إلى أعلى درجاتہ ، ولا يتركها تخلع ملابسها وحدها، فذلك حياءً متكلف لا داعي له، وقد روى أو الفرِج الاصفهاني (6) في كتاب الأغاني : لما اُّهديت إحدى العرائس إلى زوجها، وكان خليفة، وكان أخوها قد زوجها منه، ووضع لها سريرًا إلى جانب سريره ، فجلست عليه، ثم قال لها : إما أن تقومي، وإما أن أقوم إليك، فقامت إليه، وجلست معه، فوضع قلنسوته (7 ) وقال: لا يروعنك ما ترين من صلعي، فإن وراء ذلك ما تحبين! ، فقالت : إنىِ من نسوة أحب آزواجهن اليهن الكهول الصُلْعُ،فأمرها أن تخلع ،بابها قطعة قطعة بالتدري ، ثم قال: حلًي إزارك (8) ، قالت : دْاك إليك (تحله أنت)، قال : صدقت، فبنى بها فأعجبته.
    وعلى الرجل هو الاَخر أن يبدأ في خلع ملابسه، وأن يجعلها تفعل ذلك معه، ليكون ذلك أدعى للتقارب بينهما، وإزالة الحرج، وتيسير اللقاء الجنسي .
    وبعض الزوجات يمنعن عن الزوج حتى يتقزز، وتنكسر شهوته، وليكن الدلال والتمنِع سبيلاً إلى الشهوة لا قتلاً لها، والمرأة تجيد ذلك وأضعافه.

التغزل فى محاسن الزوجة :

  • والله اللُه في زوج يمتلك ناصية الكَلام، ،او يجيد الغزل، فعليه أن يتوصل إلى قلبها بكلمات الغزل الرقيق، ومن هذه التعبيرات والكلمات: كأني أمسكت الليلة بالقمر على سريري .
  • ما رأيت كاليوم شعرًا كأنه خيوط حرير، وعيونًا كالليل، وخدَّا كالمراَة، وفماً كأنه الرمان قد طلب الاَكل ليقطفه .
    ويترقق الرجل بتأوهات ونظرات بطرف عينيه، ويد تلمس مواضع اللحم في زوجته، مع قبلة في الفم، وأخرى وراء الأذن، وثالثة تحت الخد في اًول الرقبة، ويضع إصبعها في فمه يمصه أو يعضه عضة بسيطة.
    كما تجيبه هي:تمنيتك طيلة عمري ، وكم كنت أرجو اليوم الذي أكون فيه معك وحدنا على كتاب اللَه وسنة رسوله . وتقول له : جاء اليوم الذي أفسح عيني فتكون .انت اَول شيء أراه في يومي .
  • ولن يعجز الرجل عن إيجاد الكلمات والتعبيرات التي تستقِر عطف المرأة، وتهيجِ الحب، وتشيرها نحو الرجل لتطمتن له، فتكون في يديه كالعجينة، ويكون في أحضانها كالطفل .

———————————————–

(1) قينت:زينت
(2) جلوتها: النظر إلِيها مكشوفه
(3) عس : قدح كبير
(4) ترہك : صديقتك.

(5) صحيح: الألباني (مس ٩٢) في آداب الزفاف
(6) نقلاً عن تحفة العروس (ص107)
(7) قلنسوهَ : من أغطية الرأس

(8) الثوب الذي يلبس في أسفل الجسد

شاهد أيضاً

التوارث !

فقد أصبح لكل من الزوجين بموجب الزوجية حق فىِ مال الاَخر ، ما دام قد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!