العقم النفسي عند الرجل والزوج هو الآخر يحتاج للحنان!!

العقم النفسي عند الرجل … والزوج هو الآخر يحتاج للحنان!!
– القدرة على الإنجاب شيء.. والقدرة على الاتصال الجنسي شيء آخر..
يجب أن نفرق هنا بين ناحيتين غاية في الأهمية، وهما مقدرة الرجل على الإنجاب والعجز الجنسي.
فالمقصود بخصوبة الرجل هو مقدرته على الإنجاب وليس مقدرته على لقاء الزوجة.
فالرجل قد يقدر على الجماع وإشباع الزوجة، في حين أنه لا يقدر على الإنجاب لضعف حيواناته المنوية وقلة عددها.. مع تقدمه في السن.
وأحيانا يحدث العكس، أي يكون الرجل قادرا على الانجاب حيث يتمتع بحيوانات منوية لها مواصفات طبية، بناء على ما يشير غليه تحليل عينة من السائل المنوي، لكنه في نفس الوقت يعاني من الفشل أو العجز الجنسي، بمعنى عدم قدرة العضو الذكري على الانتصاب والاتصال الجنسي السوي وبالتالي يفقد الزوج قدرته على الإنجاب، ويسمى عقم الزوج في هذه الحالة “العقم النفسي”
– الفشل الجنسي:
وفي عدد كبير من ضحايا الحالة الثانية – حالة الفشل الجنسي – وجد أن الخلافات الزوجية وافتقاد الزوج لحنان الزوجة ومودتها هو سبب عجزه عن القيام بمهامه الزوجية. فحاجة الزوج إلى الإحساس بالحنان والحب تؤثر تأثيرا مباشرا على كفاءة أدائه الجنسي وأعظم الخطأ أن نعتقد أنه مجرد “آله” جنسية لا تعرف مثل هذه الأشياء،
فهذا الإحساس هو دافع نفسي يحتاجه كل رجل ربما بنفس حاجة المرأة إليه.
فجمال المرأة وفتنتها لا يستطيع وحده أن يلهب غريزة الرجل لو لم يتوجه قلب يملؤه الطيبة والحنان والمشاعر الدافئة..
وهذه قصة أحد الأزواج من ضحايا الفشل الجنسي،حيث كان الزوج كارها زوجته لشجارها الدائم ولمطالبتها بمزيد من النفقات الخارجة عن الحاجة، مما أدى إلى إحساسه بالكره تجاهها وعجزه الجنسي عن لقائها. واحتار الزوج بين الأطباء المتخصصين في الأمراض الجنسية دون فائدة، ورغم أنهم أكدوا له أن سبب العجز سببا نفسيا ولا يتعلق بأمر عضوي، إلا أنه في قرارة نفسه كان يكذب ذلك، لا يود التسليم به، وكأنه كان يتمنى أن يكذب عليه الطبيب مرة ويقول له أن به أي شيء حتى يهدأ..
والحقيقة أن هذا هو حال كثير من الأزواج الذين يعانون من الفشل الجنسي، فنجدهم يتنقلون من طبيب لآخر، ويجربون وسيلة وأخرى مثل “تدليك البروستاتا” دون فائدة. ويفوتهم دائما استشارة الطبيب النفسي، وربما لعدم اقتناعهم أو لعدم رغبتهم في الاقتناع بأن سبب الفشل سببا نفسيا وليس عضويا.. !!

شاهد أيضاً

مزاولة العمل لـ الحامل .. هل تستمر ام تتوقف؟

مزاولة العمل  أنا حامل في الشهر الرابع هل أتوقف عن العمل؟ غير مطلوب من الحامل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!