كيف يختار الشاب زوجته؟

012

تحدثنا في أول هذا الكتاب عن ذلك مفصلاً، وقد تخيل الشاعر المبدِع الاخ -مصطفى عكرمة – حوارا جرى بين أمه وبينه، أوضح فيه مطلبه، رافضاً بخطف المظاهر الجوفاء الظاهرية التي تخفي وراءها أحيانا النفوس الشريرة، فقال:

طالب زواج
جاءته بعد الجهد قائلة له          ………………       أبشر بُني،َ ظفرت بالمتعلمه
 شقراء دون العشرين منمنمة       ……………        وقوامها! يا حسنه ما أقومه

(( ميسون )) اًجمل مارأت عين امرئ عينان      ………….     والوجنتان غض بهن العندمه

        عينان ضاحكان ما أحلاهما          ……………..          سبحان من صاغ الجمال ، وتممه

ما أروع ((المكياج)) ضاعف حسنها       ………….      ويزيد سحر الحسن وهى مهندمة

داران في أرقى الشوارع عندها         …………..      ومن النفائس كل دار متخمة

اُما أبوها لو علمت مقامه        ……………..     كْبراء قومك ترتجي أن تخدمه

والأم مُذ عرفت مرادي تمتمت       …………………        وأنا التي أدري بتلك التمتمة

ومنى فؤادي اَّنت اًدرى بالذي   ………………      يرضي ….. واَّنت بنيَ. أهل المرحمة 

فاختم بأشهى ما تمنى عمريه    …………………… واقبل بها إِن شئت لي أن تختمه

ما لي أراك كما عهدتك صامتًا     …………………..           هل يرضينك أن اًظل محطمة

اماه ما يرضيك روحى دونه          …………………….       هيهات قلبك أن أعق واظلمة 

أماه شوقي لا يعد لزوجة           …………………….        إن همت او قصرت كانت ملهمة

مبسوں لا تكَمل.. أقل صفاتها      …………….        تكفي.. فكيف وقد علمت متممه 

أماه لي أمل، وما اًملي سوى       ………………….           جيل يعيد لنا حياة المكرمة 

ميسون عاشت للنعيم، ولم تزل      ……………..      اًدنى مناها اًن تكون منعمة
اًماه ما أرجو ، وترجو امتي           ………………..               ما كان إِلا في زواج ( المؤمنة،)

شاهد أيضاً

استفسارات حول القضايا الجنسية فى كتاب تحفة العروس ؟

سؤال: يستغرب بعضهم التصريح بكثير من القضايا الجنسية التي جاءت في كتاب ( تحفة العروس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!