هل العلاقة الزوجية بين الزوجين لها قواعد وأصول ؟

25الإنسان مجموعة من المشاعر و الاحاسيس تؤدي إلى أفعال والذي يحرك هذه الاحاسيس ويوقظها مجموعة من الأعصاب ومن هنا نستطيع أن نتفهم ديناميكية العلاقة الجنسية وطريقة أدائها بشكل ناجح . فكلما نبهنا الأعصاب المرتبطة بالاحساس الجنسي وكلما وسعنا في هذا التنبيه ليشمل اكبر قدر من هذه الأعصاب المنتشرة في أجزاء كثيرة من الجسم . . كانت الاستجابة أفوى والعلاقة الجنسية أمتع وأجمل . وبالتالي تصبح الحياة الزوجية شهر عسل دائم وفيها من المتع ما يجعل الزوجين يحرصان على دوامها والتمسك بها . ونكاد نقول: إن الطلاق بعدها مستحيل .

وهذه القواعد هي : الفهم الخاطىء ودور الرجل ، ودور المرأة

ماذا عن الفهم الخاطئ ؟

  • يخطىء من يعتقد أن العملية الجنسية هي مجرد لقاء عضوي والحقيقة أن العملية أو الإثارة الجنسية تبدأ قبل اللقاء العضوي بفترة مناسبة والإعداد السابق عنصر أساسي يلزم توفره مثل المكان الامن والملابس و البارفان التي تستهوي مزاج الزوج و روح المرح والمداعبة .وكلما طالت فترة المداعبات أصبح الطرفان أكثر استعدادا ورغبة وشوقا إلى اللقاء الكامل .
  • المداعبة تستهدف تنبيه الاعصاب المتصلة بالجنس والتنبيه يبدأ الغزل والمداعبة الحسية وينتقل الى القبلة العاطفية ، ثم القبلة الشهوانية العارمة وينتهي إلى الملامسة الحسية الوضعية .

سؤال ماذا عن دور الزوج ؟

  • لتقريب اهمية تهيئة الأنثى للجنس وأن العملية الجنسية تبدأ قبل اللقاء العضوي نقول :ان الهضم يبدأ في الوعاء قبل المعدة . والسبب ان الطهى الجيد يسهل عملية الهضم كما أن رائحة الطعام اْثناء الإعداد تسيل اللعاب وتزيد من الإفراز المعدي مما يسهل عملة الهضم أيضا وعلى الزوج أن يعرف كيف يهيء زوجته جنسيا للدرجة التى لا يجد عندها مقاومة إطلاقا بل يجد اسنرخاء واستعدادا واستجابة كاملة وشعورا بالرغبة والنداء واللهفة على إتمام اللقاء الكامل
  • والاثارة الجنسية تتم بالكلام العاطفي والغزل اللطيف ، واشعار الزوجة بتفوق انوثتها وجمالها وأنها تفضل سائر النساء عند زوجها وفي نفس الوقت يبدأ الزوج التلامس البدني تدريجيا
  • وننبه الازواج إلى دور البظر وهو منطقة أعصاب غاية في الحساسية بل يعتبر أكثر الأعضاء حساسية لدى المرأة . وهو مكون من نسيج إسفنجي تركيبه التشريحي يماثل تماما تركيب عضو الذكر ولهذا فعند ملامسته يرد إليه الدم ويمتلى النسيج الإسفنجي وينتصب البظر تماما مثل عضو الذكر ومن هنا كان ضرر المبالغة والانهاك للبظر حين ختان المرأة في البلاد الحارة التي قد يبلغ طول هذا البظر طول عضو الرجل تقريباً
  • وبهذه المناسبة ننصح الفتيات بالذات بالامتناع عن المساس بالبظر في ممارستهن العادة السرية أو الاستمناء لانهن يتعودن عليها حتى بعد الزواج وتصبح وسيلتهن الوحيدة للاشباع الجنسي
  • ولا ننسى أن ننبه الى بعض الأضرار التي يجب على الزوج تجنبها ، ومنها الاتصال الجنسي اثناء الدورة الشهرية مما قد يصيبه بالتهابات في مجري البول والتهابات في البوقين والمبيضين عند الزوجة
  • أحياناَ يتجنب الازواج الطمث بممارسة الشذوذ الجنسي (1) مع زوجاتهن وهذا ضار إذ قد يصبح هذا الشذوذ عادة عند المرأة فتصاب أخيرا ( بالابنة ) فتحتاج إلى مزاولة الشذوذ الجنسي – والعياذ بالله – ولينتبه الزوج من أن تكون زوجته مصابة بهذا الداء قبل زواجها . لا يتم الإشياِع الجنسي بغيرها . . . وهو محرم شرعا .
  • ويوسع الشرج فلا يعود يضبط عند المرأة البراز بسبب التمزق . وننصح أيضا الرجل بألا يثقل على زوجته في وقت لا تكون هي راغبة لأسباب وقتية تخصها ، بل ينتظر حتى تكون مستعدة نفسيا وصحيا احتراما لانوثتها وكرامتها ، وخصوصاً أن اللقاء الجنسي مشاركة بينهما ولكل منهما فيه حقوق على الاَخر .سؤال ماذا عن دور الزوجة ؟
  • على الزوجة دور أكبر وأهم لاسعاد زوجها والحفاظ عليه من اغراءات خارج البيت وهي تحديات لها كثيرة ومتنوعة وخطرة . والمرأة البارعة هي التىِ تنسي زوجها اغراءات الشارع وتحول هذه التحديات لمصلحتها ويصبح كل ما يلفت نظر زوجها ويثيره إعدادا له واشعالا لعواطفه التي تنصب وتنتهي لديها هي .
  • والزوجة الناجحة هي التي تعرف رغبات زوجها وما يثيره مثل الألوان التي يفضلها وكذلك الملابس الداخلية والخارجية ونوع الزينة . ومن أخطاء الزوجات القاتلة إهمال الملابس والزينة في البيت بحيث يطالعن أزواجهن عند عودتهم من أعمالهم برائحة المطبخ والشعر المنكوش او المعصوب بإهمال .
  • لذلك لا نندهش عندما نجد زوجة جميلة يهملها زوجها وينظر الى غيرها بينما نجد زوجة قليلة الحظ في الجمال ومع ذلك تمتلك قلب زوجها وعواطفه إن الزوجة هى المسؤولة وحدها
  • اننا نصح الزوجة بأن تعتني دائما بمظهرها وزينتها في البيت ، وألا تطالع زوجها عند عودته من عمله بالشكوى الملحة من الأولاد والشغالة ، وأن توفر له جوا مريحا بهيجا في البيت . مثل الإضاءة المهدئة للاءعصاب ، وتقليل ضجيج الأولاد بأشغالهم بما يفيدهم  ونشر الروائح المعطرة فى أرجاء البيت ، ومفاجأته بوجبات الطعام التي يحبها. والعمل جملة على تهيئة الجو الذي يمسح عنه متاعب الحياة التي لقاها في يومه وحرصا على عدم تنفيره في العلاقة الجنسية عليها مراعاة نظافة الأعضاء التناسلية عندها بتنظيف المهبل بمطهر وعمل دش مهبلي باستمرار يزيل الرائحة المنفرة ، وتوجد بخاخة (سبراي) ذات روائح جميلة رائعة لهذا الاستعمال تضفي جوا عطريا لطيفا أثناء اللقاء الجنسيسؤال ماذا عن ضرورة التهدئة ؟
  • جواب : الغرض من اللقاء الجنسي هو زرع بذور الحياة من ناحية واستقبالها من ناحية أخرى . وبعد ذلك ينتهي اللقاء .
  • ولكن الحمل ليس دائما هو الدافع لاتمام هذا اللقاء كما أن الحمل ليس نهاية لا مفر منها فالعلم الحديث اخترع وسائل متنوعة لمنع هذا الحمل .
  • كما ان الحمل يمكن أن يحدث بغير لقاء كامل كأن يحدث نتيجة لتسرب الحيوانات المنوية إلى داخل المهبل بسبب تلوث الشفرتين حتى لو ظل غشاء البكارة سليما
  • وبعد انتهاء اللقاء الجنسي تبدأ فترة غاية في الأهمية يهملها أغلب الازواج وهي فترة ما بعد النشوة أو ما بعد القذف إننا ننصح الزوجين ألا يديرا ظهريهما كل للاخر وخصوصا الزوج في هذه الفترة التي تعتبر اللحظة الدقيقة لقياس عمق الحب ومتانته .وفيها تشعر المرأة بأنها ليست مجرد ملهاة ومتعة لحظات للرجل .ومن هنا تبدو أهمية مداعبات الحنان والتهدئة بعد ممارسة اللقاء الجنسي بنفس أهمية مداعبات الإثارة والإعداد له . 

     

————————————————–

 

(1)يقصد الإتيان من الدبر

 

شاهد أيضاً

استفسارات حول القضايا الجنسية فى كتاب تحفة العروس ؟

سؤال: يستغرب بعضهم التصريح بكثير من القضايا الجنسية التي جاءت في كتاب ( تحفة العروس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!