هل تؤثر حبوب منع الحمل على الرغبة الجنسية؟

هل تؤثر حبوب منع الحمل على الرغبة الجنسية

ومن الملاحظ كذلك أن بعض السيدات يشعرن بفتور في الرغبة الجنسية بعد استعمال الحبوب، على الرغم من أن الخوف من حدوث الحمل على غير الرغبة قد زال بعد استعمال الحبوب، مما يجب أن يحفز فيهن الرغبة بدلا من إخمادها.

  • من الظواهر الأخرى المألوفة لكثير من السيدات اللائي يستعملن حبوب منع الحمل هي نزول بعض الدم في غير ميعاد الحيض. ذلك بسبب قلة كمية الهرمون بالدم. ولتغلب على هذا تزداد جرعة الحبوب مؤقتا إلى قرصين أو باستبدال النوع بنوع آخر باستشارة الطبيب.

حبوب منع الحمل وسرطان الثدي

وقد وجد كذلك أن النساء اللائي يستعملن الحبوب لأكثر من 10 سنوات، يصبحن عرضة عن غيرهن لإصابة بسرطان الثدي فقد ثبت وجود علاقة وطيدة بين ارتفاع مستوى هرمون الاستروجين بالدم لفترات طويلة، وهو ما تحتوي عليه حبوب منع الحمل، وبين الإصابة بهذا النوع من السرطان.

حبوب منع الحمل والالتهابات

وتساعد حبوب منع الحمل على تعرض المرأة للالتهابات المهبلية، خاصة الإصابة بنوع من الفطريات يسمى “مونيليا” والذي يتسبب في خروج إفراز أبيض يشبه “البن الزبادي” مع تهييج المنطقة المصابة والرغبة في حكها.

فقد وجد أن حبوب منع الحمل، خاصة التي تحتوي على نسبة مرتفعة من هرمون الاستروجين والتي تمنع الحمل أساسا بوقف حدوث التوبيض، تزيد من كمية مادة “الجليكوجين” التي تخرج بصورة طبيعية مع إفرازات المهبل، وهي مادة شبيهة بالسكريات، والمونيليا تفضل الوسط الغني بالسكريات مما يهيئ للإصابة، ونفس الشيء تتعرض له المرأة أثناء فترة الحمل، ويساعد عليه أيضا ضعف مقاومة الجسم عموما للعدوى وبعض أنواع حبوب منع الحمل يحتوي على هرمون البروجستيرون فقط (يسمى mai pills) والذي يمنع الحمل عن طريق زيادة كثافة إفرازات عنق الرحم فيمنع بذلك مرور الحيوانات المنوية.

هذا النوع لا يؤدي لزيادة مادة الجليكوجين، لكن أنضح أنه هو الآخر يعرض للإصابة بالمونيليا بطريقة أخرى، حيث يزيد كمية الإفرازات المهبلية أي يزيد من البلل أو الرطوبة وهو ما ترحب به المونيليا.

لذلك فاستخدام حبوب منع الحمل ليس الوسيلة المناسبة خاصة إذا كانت السيدة تتعرض من وقت لآخر للعدوى بالمونيليا.

 

شاهد أيضاً

مزاولة العمل لـ الحامل .. هل تستمر ام تتوقف؟

مزاولة العمل  أنا حامل في الشهر الرابع هل أتوقف عن العمل؟ غير مطلوب من الحامل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!