هل يفسد الحب بالجماع ؟

11

  • يفسد إذا كان عن غير طريق الزواج المشروع وذلك لأسباب منها أن الباب مفتوح أمام المحبين للتنقل وهذا يسبب لهما السأم والملل زد على ذلك أن مثل هذا الحب يحمل معه معوله إذ الرجل لا يأمن من محبوبته. أن تحب غيره فيهجرها إلى غيرها، ولا يفكر بعقد حب دائم معها
  • وما أحسن ما قاله الامام ابن القيم  (( إن الجماع الحرام يفسد الحب، ولا بد أن تنتهي المحبة ينهما إلى المعاداة والتباغض والقلى) كما هو مشاهد بالعيان، فكل محبة لغير الله آخرها قلى (أي هجر) وبغض، فكيف إذا قارنها ما هو من أكبر الكبائر وهذه عداوة بين يدي العداوة الكبرى التي قال اللْه تعالى فيها (( الأَخلاًءُ يَوْمَئِذ. بَعْضهُمْ لِبَعضِْ عدُوٌِّ إِلاَ الْمًتًقِينَ))
  • وأما الجماع المباح فانه يزيد الحب إذا صادف مراد المحب فإنه إذا ذاق لذته وطعمه، أوجب له ذلك رغبة أخرى لم تكن حاصلة قبل الذوق على أن المحب للشيء متى افرط في تناول محبوبة ) نفرت نفسه منه، وربما انقلبت محبته كراهية

شاهد أيضاً

استفسارات حول القضايا الجنسية فى كتاب تحفة العروس ؟

سؤال: يستغرب بعضهم التصريح بكثير من القضايا الجنسية التي جاءت في كتاب ( تحفة العروس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!